نوفمبر 092007
 

لا يبدوا ان اي موضوع يمكن ان يثير مناقشة حادة هذه الأيام اكثر من موضوع الدين. وهذا بالتأكيد ليس مقتصر على بند التعليق الحر [في صحيفة الغارديان] حيث تجتذب المقالات المتعلقة بالإله والإلحاد والعلمانية ونظرية الخلق والنشوء سيلا من التعليقات خلال ساعات من نشرها. والكتب التي تبحث في الدين والروحانيات على راس القوائم للكتب الأكثر مبيعا ايضا. ووفقا لما ورد عن الأمزون لبيع الكتب ان الكتب الدينية المنشورة قد ازدادت الى نسبة %50 في الثلاث سنوات الماضية متجاوزة بذلك على مبيعات الكتب في مصنفات مثل التاريخ والسياسة. Continue reading »

 Posted by at 4:45 م
أكتوبر 242007
 

في غضون ايام قليلة ستقوم كتلة لتجمعات اليمين المتطرف تحت مسمى “تحالف اوقفوا أسلمة اوروبا” بتظاهرات في لندن وكوبنهاجن ومارسليا للمطالبة لوضع حد لما سموه “التوسع الإسلامي العلني والسري في اوربا”. وعلى الرغم من ان هذه الفعاليات ستستقطب عددا قليلا من المحتجين على الأرجح ولكن رسالتهم سيكون لها صدى واسعا. فقد انتصر حزب الشعب اليميني، وهو الحزب الذي عُرف بمعاداته الشرسة للأقليات العرقية وللمسلمين، يوم السبت في الانتخابات السويسرية حائزا على نسبة %29 من الأصوات وهو افضل اداء انتخابي لأي حزب في انتخابات البلاد منذ عام 1919. Continue reading »

 Posted by at 4:43 م
أكتوبر 182007
 

في اخبار القناة الرابعة ليلة امس تمسك مارتن اميس بنفس الإستراتيجية التي تبناها منذ اندلاع الخلاف الأسبوع الماضي حول تصريحاته بشأن المسلمين. وكرر قائلا ان التعليقات الواردة حول الموضوع لم تُكتب –كما اقترح الناقد الأدبي تيري ايغلتون- ولكنها شفوية في مقابلة صحفية. ومنذ ذلك الوقت كتب اكثر من 25,000 كلمة قال انه لا يتراجع عنها. Continue reading »

 Posted by at 4:42 م
أكتوبر 122007
 

في يوم أحد دافئ قبل بضع سنوات ذهبت مع مجموعتي الكشافة ضد الحرب على العراق بعد فترة قصيرة من لقاءنا الإسبوعي. والتحقنا مرتدين زي الكشافة بمئات من المتظاهرين الملوحين بالأعلام واللافتات والمصفرين ومرددين شعارات مناهضة للحرب على إيقاع الطبول. وبينما نحن مستمتعين بالأجواء الشبيهة بالإحتفال شاهدت مصورا يجوب الحشد وممسكا بكاميرة كبيرة. وكان يمشي عابرا صفوف المتظاهرين الواحد تلو الأخر حتى وقف حيث نحن وصوب عدسة كاميرته. ولكن هدفه لم يكن زي الكشافة الرسمي ولافتاتهم الحلوة الملونة والتي صنعوها بأيديهم بل لشخصيتين تقفان قريبا موشحتان بالسواد من قمة الرأس وحتى اخمص القدم ولم تظهرا سوى عينيهما وجبهتيهما مغطيتان بعصابة مكتوب عليها “الجهاد الآن”. Continue reading »

 Posted by at 4:40 م
يوليو 232007
 

انا لست خبيرة بالشأن الروسي. أُحب ان اقرأ لتولستوي وتشيخوف وقبل الجميع أحب ان اقرأ لغوركي. ولكن عندما يتعلق الأمر يالشؤون الروسية فلا استطيع ان اكتب مقالة مفصلة حتى لو لإنقاذ حياتي. ومن حسن حظ الروسيين والخبراء الروس ابقى صامتة حيال هذا الموضوع. ومعظم الناس يعرفون القليل جدا عن منطقة الشرق الأوسط… فاتمنى لو بقي هؤلاء صامتين أيضا حيال هذا الموضوع. Continue reading »

 Posted by at 4:13 م
يوليو 132007
 

كنت ولا ازال مقتنعة بانه وبرغم كل الضوضاء التي لاتزال تحدثها والكم الهائل من التعليقات التي لاتزال تولدها افعالها الإستعراضية، فان تنظيم القاعدة ليس الا ظاهرة عابرة وموجة من التوتر والإنفعال المتقد الذي يتصاعد كي يتراجع مجددا. Continue reading »

 Posted by at 4:11 م
مايو 312007
 

“هل الإسلام يتعارض مع الديمقراطية؟” كان هذا هو عنوان جلسة نقاش (برعاية نيو ستيتسمان) في مهرجان هاي في عطلة نهاية الإسبوع الماضي. ان هذا السوأل النمطي، الذي ابقى العشرات من الصحفيين والكتاب مشغولين اليوم، هو في الحقيقة نتاج الفهم النمطي لـ “الإسلام” و “الديمقراطية”. Continue reading »

 Posted by at 3:09 م
مايو 072007
 

قبل عدة شهور مضت، كتبت مقالة عن الخطر المتأتي من الأشكال العقائدية للعلمانية والتي اختار لها المحرر عنوانا استفزازيا نوعا ما وهو “سقم العلمانية”. وكان الرد سيل من التعليقات بدءا من التهم بـ “الظلامية” و “المغالاة الدينية المجنونة” و”كراهية الحداثة” الى اتهامات كوني “كارهة للعقل” و”صديقة للتطرف والإستبداد”. Continue reading »

 Posted by at 2:53 م
أبريل 302007
 

“الهوية هي وحدة الجوهر”هذا ما يخبرنا به ارسطو، ويعني بهذا ان الهوية حاصلة ودائمة وغير قابلة للتغيير. وإلى حد كبير، لا يزال هذا التعريف للهوية يحكم الضمير الأوربي. وهذا صحيح منذ القرن السابع عشر مع نهاية الحروب الدينية وبزوغ نظام الدولة الأوربي والعلمنة التدريجية للحكومة ونشوء الرأسمالية. فالى جانب هذا، كان هناك انهيار للأمبراطورية العثمانية والتطورات التكنلوجية الجديدة في مجال النقل البحري والأسلحة والتي مهدت الطريق للتوسع الخارجي والإستعمار والتي كانت تعني ان اوربا الصاعدة قد شرعت في السعي للتاكيد على تفردها ونقائها. فكان السوال التوجيهي في البحث عن الهوية هو: ما الذي تملكه اوربا بينما تفتقده الثقافات والدول الأخرى. ؟ وما هو مصدر تفردها وانتصارها على الأمم الأخرى؟ Continue reading »

 Posted by at 2:49 م
أبريل 102007
 

ان حزب المحافظيين يؤكدون على الظهور بمظهر المعاصرين والتقدميين وحزب التيار الرئيسي وحتى “صوت بريطانيا الحر”. وعندما انتُخب ديفيد كامرون اعلن ان مهمته هي “تغيير وجه حزب المحافظيين” وعلى ما يبدوا ان هذا هو ما فعله. فالى جانب المرشحين الذين تم انتخابهم حديثا مثل الناشط في حملات الحفاظ على البيئة زاك جولدسميث ومنظم مؤسسة الشباب السود الخيرية شاون بيلي، هناك الآن احتمالية ظهور بعض من سحر هوليود في مؤتمر المحافظيين- حيث آن الأوان للحاكم الجمهوري ونجم فيلم تيرمينوتر ارنولد شوارزنجر ان يقدم عرضا في تشرين الأول- خضع حزب المحافظيين لعملية تجميل واسعة. ومع ذلك فان العملية التجميلية كانت سطحية فلم يتغيير شئ في الجوهر. Continue reading »

 Posted by at 2:44 م